التخطي إلى المحتوى

المجاملات تضرب المنتخب.. وسفريات اجهاز الفني قنبلة موقوته

 ØªØ¹Ø±Ù على قائد المنتخب الجديد في معسكر مارس..حسن شحاتة يحسم الأمر

أثار إعلان الجهاز الفني للمنتخب الوطني الأول بقيادة المكسيكي خافيير آجيري، قائمة التي تضم 25 لاعبا للدخول في معسكر شهر مارس المقبل، استعدادا لمباراتي النيجر في الجولة الأخيرة من تصفيات الأمم الأفريقية، ونيجيريا الودية الدولية المحدد لها 26 مارس، لخوض نهائيات كان 2019 التي تستضيفها مصر في شهر يونيو المقبل، موجة من التساؤلات وحالة من الجدل بسبب اختيارات المدرب المكسيكي بضم بعض اللاعبين وتجاهل اللاعبين المتألقين مؤخرا.

وفتح الجهاز الفني للمنتخب الباب أمام استبعاد عدد من اللاعبين الأساسيين لإراحتهم وتجربة عدد من الوجوه الجديدة؛ حيث استبعد كلا من محمد صلاح لاعب ليفربول الإنجليزي، وأحمد حجازي مدافع وست بروميتش الإنجليزي، ومحمد الشناوي حارس الأهلي، إلا أن الاختيارات شهدت مفاجآت كبيرة.

وضم الجهاز الفني أحمد أبو الفتوح الظهير الأيسر لنادي سموحة المعار من نادي الزمالك، رغم أنه لم يشارك سوى لدقائق مع الفريق السكندري بعدما انضم إليه في الانتقالات الشتوية الماضية، بعد فترة طويلة من التجميد في الزمالك، وهو نفس ما تكرر مع عمار حمدي صانع ألعاب نادي الاتحاد السكندري المعار من الأهلي، والذي جاء انضمامه مفاجأة كبيرة خاصة أنه عانى التجميد في الأهلي لمدة عام ونصف العام، قبل أن ينتقل لزعيم الثغر في الانتقالات الشتوية الماضية ليشارك في عدد قليل من المباريات.

قائمة المجاملات ضمت تواجد صلاح محسن مهاجم الأهلي البعيد منذ فترة طويلة للإصابة، حيث غاب لعدة أشهر ولم يشارك منذ عودته سوى بديلا في دقائق معدودة، وكان خارج قائمة الأهلي في آخر مباراة، حيث يعد المهاجم الثالث بعد النيجيري جونيور آجايي ومروان محسن، ليضمه الجهاز الفني ويستبعد مروان محسن الذي عاد للمشاركة مؤخرا ونال إشادات كبيرة.

قائمة المفاجآت ضمت استبعاد عبدالله السعيد صانع ألعاب بيراميدز المتألق مؤخرا، بداعي رغبة الجهاز الفني في النزول بمعدل أعمار اللاعبين بالإضافة لعدم الدخول في أزمات مع جماهير الأهلي في ظل توتر العلاقة بينهما، وكان من بين المفاجآت استبعاد الثنائي رمضان صبحي وحسين الشحات جناحي النادي الأهلي رغم مشاركتهما بشكل أساسي مؤخرا وكونهما من القوام الأساسي للمنتخب في السنوات الماضية.

الجهاز الفني بقيادة أجيري تجاهل ضم أحمد على هداف المقاولون العرب وأحد هدافي الدوري، إضافة إلى مروان محسن الذي كان المهاجم الأساسي للمنتخب في بداية فترة آجيري ورغم عودته ومشاركته في بعض المباريات مع الفريق الأحمر إلا أنه عانى الاستبعاد، وكذلك استبعاد أيمن أشرف مدافع الأهلي.

المفاجآت كانت عرضا مستمرا، باستبعاد محمد عواد رغم تأكيدات الحارس أنه سيكون جاهزا قبل موعد المعسكر وسفر أحمد ناجي خصيصا إلى السعودية لمتابعته ومعه حسين السيد الظهير الأيسر للاتفاق، وكان الاستبعاد مصير الثنائي، وهو نفس ما تكرر في رحلة المدرب المساعد لاكتشاف لاعبين جدد في قطر ولم يضم الجهاز الفني أي لاعب يلعب في الدوري القطري، وهو ما يؤكد انفراد “فيتو” السابق بأن رحلات الجهاز الفني للمنتخب كانت للنزهة ولم يكن لها أي عائد فني.

 وضمت قائمة المنتخب كلا من:
حراسة المرمى: محمود عبد الرحيم جنش ( الزمالك )، أحمد الشناوي ( بيراميدز )، محمد أبو جبل ( سموحة )، عامر عامر ( الإنتاج الحربي ).خط الدفاع: عمر جابر ( بيراميدز )، على جبر ( بيراميدز )، كريم حافظ ( قاسم باشا التركي ).
محمد هاني ( الأهلي )، باهر المحمدي ( الإسماعيلي )،. أحمد أيمن منصور ( بيراميدز )، محمود علاء ( الزمالك )، أحمد أبو الفتوح ( سموحة ).

خط الوسط: عمرو السولية ( الأهلي )، محمد النني ( أرسنال الإنجليزي )، طارق حامد ( الزمالك )، على أحمد “غزال” ( فيرنس البرتغالي )، محمود حسن “تريزيجيه” ( قاسم باشا التركي )، عمرو وردة ( أتروميتوس اليوناني )، إسلام جابر ( الداخلية )، نبيل عماد “دونجا” ( بيراميدز )، عمار حمدي ( الاتحاد السكندري )، عبد الرحمن مجدي ( الإسماعيلي ).

خط الهجوم: أحمد حسن “كوكا” ( أولمبياكوس اليوناني )، صلاح محسن ( الأهلي )، مصطفى محمد ( طلائع الجيش ).

التعليقات