التخطي إلى المحتوى
قرار جديد من النيابة العامة بشأن طبيب الزقازيق

قرار جديد من النيابة العامة بشأن طبيب الزقازيق

حبس الطبيب المتهم بارتكاب فعل فاضح داخل ميكروباص بالشرقية

أصدرت النيابة العامة قرارا بحبس ” طبيب الزقازيق ” 15 يوما على ذمة التحقيقات، وذلك لاتهامه في التحرش بإحدى الفتيات في إحدى وسائل النقل العامة بالزقازيق، وارتكاب فعل فاضح علنا.

وقد أصدرت النيابة العامة بيان بشأن الواقعة، أفاد ملاحظة معاون مباحث قسم شرطة ثان الزقازيق، تجمع عدد من المواطنين بدائرة القسم، وقاموا بضبط متهم بعد التحرش بطالبة خلال استقلالهما إحدى وسائل المواصلات العامة، وذلك يوم الحادي والثلاثين من شهر أكتوبر الماضي، وعلى الفور قام الأجهزة الأمنية بضبط المتهم للعرض على النيابة العامة.

وجاءت أقوال المجني عليها في التحقيقات أمام النيابة العامة، بقيام المتهم سالف الذكر بالنظر إليها وقيامه بأفعال خادشة للحياء، منها استمناؤه قاصدًا من ذلك التحرش بها، حيث قامت الفتاة المجني عليها بالاستغاثة بباقي الركاب في وسيلة النقل، حيث ألقوا القبض عليه وسلموه للشرطة.

وبمواجهة النيابة العامة للمتهم بأقوال المجني عليها، فقد نفى تعرضه للفتاة أو التحرش بها، وأقر أنه أمنى بدون إرادته نتيجة احتكاك بالمقعد الذي كان جالسًا عليه، مما أثار شهوته.

وتوصلت تحريات المباحث، قيام المتهم بفعل فاصح علنا، وهو استمناؤه بإحدى وسائل النقل العامة، وقد شاهدته الطالبة المجني عليها خلال ذلك.

وقررت المحكمة المختصة مدَّ حبس المتهم خمسة عشر يومًا إضافيًّا على ذمة التحقيقات، وجارٍ استكمالها.

وقد تلقى اللواء إبراهيم عبدالغفار، مدير أمن الشرقية، إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف، مدير المباحث الجنائية، بورود بلاغ من طالبة تتهم فيه طبيب بشري بجامعة الزقازيق، بالتحرش بها داخل سيارة ميكروباص كانت تستقله بدائرة قسم ثان الزقازيق.

نقيب الأطباء يعلق على واقعة طبيب الزقازيق
ومن جانبه علق الدكتور أيمن سالم نقيب الأطباء بالشرقية، على واقعة اتهام طبيب بشري بالتحرش بطالبة داخل إلى المواصلات العامة بالزقازيق، وارتكابه لفعل فاضح علنا، مؤكدا أن ما كل ذلك مجرد اتهامات موجهة للزميل.

وتابع نقيت الأطباء، إن النقابة تتابع سير التحقيقات بمعرفة النيابة العامة، وإنه لم يثبت حتى الآن إدانته من عدمه.

وأوضح “أيمن سالم” أنه حال ثبوت إدانة وصدور حكم قضائي ضده، ستتخذ الإجراءات القانونية في مثل هذه الوقائع، والتي تتمثل في إحالته لمجلس تأديب، والذي قد يصدر قرارا بسحب ترخيص مزاولة المهنة منه وفصله من النقابة، بالإضافة لإحالته للنيابة والقضاء الإداري لاتخاذ قرار يتعلق بوظيفته.

التعليقات